مقاتلون عراقيون استعانوا ببرنامج كومبيوتر روسي للتعامل مع الطائرات الامريكية بدون طيار

 

 كتبت صحيفة الامريكية " Wall Street Jornal "  يوم 17 ديسمبر/كانون الاول ان المقاتلين العراقيين كانوا يقومون بتحميل بيانات صادرة عن الطائرات الامريكية دون طيار بمساعدة برامج الكومبيوتر الروسية، الامر الذي سمح لهم بالمواجهة الفعالة مع قوات التحالف .

" Grabber Sky"   وتقول الصحيفة ان الحديث يدور حول برنامج

 الذي اعدته شركة سكاي وورد والذي يمكن شراؤه بكل سهولة في الانترنيت مقابل 25.95 دولار امريكي.

وقد فوجئ العسكريون الامريكيون بتسرب المعلومات في اواخر السنة الماضية حين اسروا احد المقاتلين  الذي اكتشفوا في جهاز حاسوبه النقال  تسجيلات فيديو نقلتها طائرة دون طيار.

وبحسب المعلومات الصادرة عن مصدر في الجيش الامريكي  فان التحقيق  بين ان هذه المعطيات كانت تنشر ضمن المجموعات المتطرفة الكثيرة. اما البرنامج نفسه فتحول الى جزء من المستلزمات التي تزود بها.

وتقول الصحيفة ان المعطيات المسروقة تدل على  ان اعداء الولايات المتحدة  يخترعون  طرقا بسيطة لمواجهة التقنيات الامريكية.

واعترف  اللواء ديفد ديبتولا المشرف على  برنامج تطوير الطائرات دون طيار بوجود مشكلة، واشار الى ان حلها بحاجة الى الاستعانة بطرق اعقد لتشفير الاشارات المرئية.

 وبحسب قوله فان بعض الطائرات دون طيار مزودة بكاميرا جديدة معروفة ب "نظرة غرغونة" التي من شأنها ان  ترسل 10 اشارات مرئية في آن واحد.

وقد اعلن اندريه سولونيكوف احد واضعي برنامج " Grabber Sky" انه لا يعرف شيئا عن استخدام برنامجه للاغراض العسكرية.

وقد وجه اندريه سولونيكوف رسالة الكترونية  الى الصحافيين جاء فيها ان هذا البرنامج قد وضع  لتحميل الموسيقى والصور الفوتوغرافية واشارات الفيديو  وغيرها من الامور المسموح باستخدامها من خلال الانترنيت.

عن فضائية روسيا اليوم

 

 وعن البي بي سي جاء هذا التقرير

تقول وسائل إعلام أمريكية إن مسلحين عراقيين تمكنوا من التقاط شرائط مصورة تبثها من العراق طائرات أمريكية بدون طيار في العراق.

وتفيد تقارير بأن مسلحين شيعة استخدموا برامج كمبيوتر متوفرة في الأسواق مثل "سكاي جرابر" لالتقاط تلك الشرائط.

وأمكن ذلك لأنه لم يتم تحصين جميع وسائل الاتصال بهذه الطائرات التي يتم التحكم فيها عن بعد.

ويمكن للمسلحين بالتقاط هذه المعلومات معرفة المواقع التي يخطط الجيش لضربها.

وتم الكشف عن هذا الخرق بالعثور على بعض الصور التي التقطتها إحدى هذة الطائرات على جهاز كمبيوتر يملكه احد المسلحين الذين تم اعتقالهم.

ونقل عن مسؤول في وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) قوله إنه رغم أن المسلحين استطاعوا مشاهدة الشريط المصور إلا أنه لا دليل هناك على أنهم تمكنوا من التشويش على الإشارات الصادرة عن الطائرة أو التحكم فيها.

ونقل أيضا عن المسؤول الذي لم يذكر اسمه أن وزارة الدفاع الأمريكية قد تغلبت على المشكلة بوضع شيفرة لكل شريط مصور تبثه الطائرات بدون طيار في العراق.

وتستطيع الطائرة بدون طيار التحليق لساعات حيث يتحكم فيها طيارون على بعد آلاف الأميال منها. ويمكن لها حمل أجهزة تجسس ومهاجمة أهداف بصواريخ على متنها.

وقد صرح بريان وايتمان المتحدث باسم البنتاجون إن الجيش الأمريكي يقوم باستمرار بتقييم التقنية التي يستخدمها وتصحيح ما يكتشف أنه سيسبب مشكلة فيما بعد.

وأضاف "هناك احتمال للخطأ في جميع الأنظمة التي نمتلكها".

 

 

 

 

 

 

 
 
 
 
تنويه / صوت اليسار العراقي لا يتحمل بالضرورة مسؤوليّة جميع المواد المنشورة .. ويتحمل الكُتّاب كامل المسؤولية القانونية والأخلاقية عن كتاباتهم
 
______________________________________________________________
 
الصفحة الرئيسية | مقالات | دراسات | عمال ونقابات | كتابات حرّة | فنون وآداب | طلبة وشباب | المرأة | الأطفال | إتصل بنا
 
 
جميع الحقوق محفوظة   2009 صوت اليسار العراقي

 

 الصفحة الرئيسية | مقالات | دراسات | عمال ونقابات | فنون وآداب | طلبة وشباب | المرأة | الأطفال | إتصل بنا

 

 

مقالات مختارة

صوت اليسار العراقي

صحيفة تصدرها نخبة من المثقفين والكتاب اليساريين العراقيين