<%@ Language=JavaScript %> حسن حاتم المذكور أعيدوا خمس ما سرقتموه ..!!

 

 

 

أعيدوا خمس ما سرقتموه ..!!

 

 

 

حسن حاتم المذكور

 

بعد الأزمة الأقتصادية بتأثير انخفاض اسعار النفط, بادرت حكومات الخليج للأستعانة بما وفرته لشعوبها من ثروات, فهل سيبادر لصوص دولتنا لأستعادة خمس ما سرقوه من ثروات الوطن وارزاق الناس على الأقل...؟؟؟.

ـــ هل ان تلك الثروات التي هربوها, ثروات وطن ام انها ممتلكات مذاهب, حق الكادحين من "ولد الخايبة" ام انها ارث لكسالى (ولد المحروسة).. ؟؟؟

ـــ  ثروات أصحاب الأرض والتاريخ من المكونات العراقية, عرب وكرد وكلدو اشوريين وايزيديين وفيليين وصابئة مدائيين وارمن ويهود عراقيين, ام انها اسلاب أبناء وأحفاد من انتحل عمامة امير المؤمنيين (ع) او خرج من بيضة أب او جد, كل مآثر جهاديته التلقب بأسماء مقدساتنا... ؟؟؟.

ـــ  ما سرقته لصوص أحزاب ومجالس وتيارات الأسلام السياسي وما هربته من متاحف آثار اجدادنا هي ثروات عراقية ام انها خزائن اكتشفها الأحتلال وترجم عائديتها للمجلس الأعلى وحزب الدعوة والتيار الصدري والفضيلة ومليشيات زيتونية المضمون جهادية التصريحات مع وصية ان يتحاصصوها مع اتحاد قوى المادة (4) ارهاب وانكشارية الـ (النجيفي)... ؟؟؟.

ايها السماحات: اعيدوا الى اهلنا خمس ما سرقتموه من خبز الأرامل والأيتام والمعوقين والمتقاعدين, انهم الآن عرضة لأذلال العوز... ؟؟؟.

تحدثونا وتوعظونا وتشعوذونا وتؤمرونا بالمعروف وتنهونا عن منكر الألحاد العلماني واباحية الدولة المدنية وكفر القوانيين الوضعية ومعصية الحريات الديمقراطية وتخريفات ما انزل الله بها من سلطان ثم توعدونا بأصلاحات ينجزها اللصوص وقطاع الطرق.

لا نحسدكم عن نهاية تنتظرونها وانتم تعلمون من انتم وحجم الذي بذمتكم, انتم امريكا واسرائيل وتركيا والخليج السعودي وايران فينا, انتم ضعفنا وهزائمنا وانكساراتنا والخلل الأخلاقي في مجتمعنا, بمعول لصوصيتكم وفسادكم حفروا خنادق التقسيم فينا, تتكارهون وتتحاقدون ويحاول بعضكم اسقاط الآخر من اجل آخر قطعة خبز في افواه جياعنا.

ـــ هل تعلمون ما يعني (العلاس): هو انتم عندما تتحاصصون مع لصوص الخارج ما في داخل بيوت اهلكم.

ـــ (السمسار): هو انتم عندما تفتحون ابواب الوطن امام زناة الأختراقات الدولية والأقليمية ليمروا على سرير ارض وعرض واموال اهلكم.

ـــ عمليتكم السياسية: هي انتم فاشلون في اعادة بناء دولة وحماية وطن.

ـــ وكل شيء انتم عندما صفرتم خزينة الدولة وافرغتم المتاحف وهربتم ارزاق الناس ثم تجبرون الأرامل والمعوقين والمتقاعدين على التقشف قبل ان تكملوا بيع العراق, وانتم اللصوص التي تعمل ما تشتهي عندما تطالبون نفاقاً وخدعة بأصلاحات جذرية تحظى بمقبوليتكم.

من يعتمد الأستغباء من اجل البقاء, لا يمكن له ان يكون الا غبياً, انتم لصوص التاريخ الأصفر للحرمنة, خذلتم قيم العدل والعلم والحكمة لأمير المؤمنين علي (ع) ومذهبتم التاريخ الأنساني لأبناءه واحفاده الأطهار وشعوذتم عراقة وعراقية بنات وابناء الجنوب والوسط ولوثتم التاريخ الحضاري لأجدادهم السومريون والبابليون  وافرغتم رؤوسهم من التراكم المعرفي, ولله لو اعتصرنا زيف حقيقتكم فسوف لن تسقط منها قطرة من دماء الوطنية العراقية, لا تجيدون عمل نافع سوى وظيفة الخداع المربح, يطاردكم الخوف من حق وراءه مطالب, سارعوا بأسترجاع خمس المسروقات كقسط اول قبل ان يصرخ فيكم بركان الحق.

22 /01 / 2016

 

 

 

 

 

 

 

 

تاريخ النشر

23.01.2016

 

 

 

  عودة الى الصفحة الرئيسية◄◄

 

 

 

 

 

 

 

 

 

تنويه / صوت اليسار العراقي لا يتحمل بالضرورة مسؤوليّة جميع المواد المنشورة .. ويتحمل الكُتّاب كامل المسؤولية القانونية والأخلاقية عن كتاباتهم

 

 

الصفحة الرئيسية | [2]  [3] [4] | أرشيف المقالات | دراسات | عمال ونقابات | فنون وآداب | كاريكاتير  | المرأة | الأطفال | حضارة بلاد الرافدين | إتصل بنا

 

 

جميع الحقوق محفوظة    2009 صوت اليسار العراقي

   الصفحة الرئيسية [2][3][4] | أرشيف المقالات | دراسات | عمال ونقابات | فنون وآداب | كاريكاتير | المرأة | الأطفال | إتصل بنا

23.01.2016

  الصفحة الرئيسية | [2]  [3] [4]  | أرشيف المقالات  |  دراسات  |  عمال ونقابات |  فنون وآداب |  كاريكاتير  |  المرأة |  الأطفال | إتصل بنا       

      

لا للتقسيم لا للأقاليم

 

لا

للأحتلال

لا

لأقتصاد السوق

لا

لتقسيم العراق

صحيفة مستقلة تصدرها مجموعة

من الكتاب والصحفيين العرب و العراقيين   

 

                                                                  

                                                                          

  

 للمراسلة  webmaster@saotaliassar.org