<%@ Language=JavaScript %> الدكتور جاسم العبودي أمام أنظار مجلس النواب الجدد: 7- رواتب النواب ورواتب متقاعديهم أ- رواتب النواب

 |  الصفحة الرئيسية | [2]  [3] [4] | أرشيف المقالات | دراسات | عمال ونقابات | فنون وآداب | كاريكاتير  | المرأة | الأطفال | إتصل بنا

  

الدكتور جاسم العبودي

 صحيفة مستقلة تصدرها مجموعة من الكتاب والصحفيين العراقيين

للمراسلة  webmaster@saotaliassar.org 

 

 

أمام أنظار مجلس النواب الجدد:

7- رواتب النواب ورواتب متقاعديهم

أ- رواتب النواب

 

  

        كاريكاتير قيس عبد الله

 

الدكتور جاسم العبودي

 

 

إِرحلُوا عن وطني يا قراد البقر... آفات قرض البشر... ودَعُوا الوطن... نَبنِيهِ بالأظفار والقَهَر... وانْقَلِعُوا مع الصِيبان إلى سَقَر... (والصيبان: ذكور القمل)...

أصبحت رواتب البرلمان٭ عبئاً مالياً على الدولة بدلاً من أن يكون ممثلاً للشعب كما اعترفت بذلك وزارة المالية، مشيرة إلى التزايد السريع لعدد المتقاعدين فيه.. ودعت إلى خفض رواتب المسؤولين بهدف تقليل نسب الفوارق بين راتب المسؤول الأعلى والأدنى.. وذكرت أن الفرق الذي يصل إلى 4 ملايين دينار بين الوزير والدرجة التي تليه..

ووصف النائب همام حمودي (المجلس الأعلى الإسلامي) "رواتب أعضاء البرلمان العراقي الحالي بالغنيمة".. وفيما يلي بعض التفاصيل الرسمية عن رواتب فخامة النواب !:

1- رواية النائب وائل عبد اللطيف: إن مجموع ما يتقاضه الوزير وعضو مجلس البرلمان، كمرتب اسمي لمدة شهر واحد فقط يبلغ ما مقداره 12 مليون و900 ألف دينار، أي ما يعادل 10 الاف و800 دولار أميركي، بشكل مقطوع.. ولا تشمله أية ضرائب..

2- رواية أحمد الجلبي: فقد ذكر (في لقاء أجرته معه صحيفة المدى، الأربعاء 21/10/2009) (نقلاً عن موقع ميدل ايست أونلاين بتاريخ 7/11/2009) على الرابط (http://www.middle-east-online.com/?id=85255): "أن النائب في البرلمان يتقاضى مبلغ قدره 25.000 ألف دولار؛ أي ما مقداره 30 مليون عراقي، وسأحسبها لك، النائب في السنة يحصل على 300 ألف دولار؛ أي مجلس النواب يكلف في السنة 140 مليون دولار، والوزراء 200 مليون دولار.. ومجموع ما يتقاضاه المسؤولون في الدولة نحو 250 مليون دولار".. وهذا يحدث مقابل بطالة كاسحة.. وهناك أربع ملايين نسمة تقتات على دولار أو دولارين يومياً..

3- رواية مجلس النواب: إن الراتب الأساس لعضو مجلس النواب هو (9.250.000) تسعة ملايين ومائتان وخمسون ألف دينار، يتم استقطاع مبلغ مليون وخمسمائة ألف دينار كضريبة.. وهناك خلط بين راتب النائب ورواتب حماياته الذي يصل الى حدود ثمانية عشر مليون دينار عراقي.

4- الرواية الرابعة الشائعة: راتب النائب في البرلمان بحدود (30.000) ألف دولار شهرياً ويصل إلى (40.000) ألف دولار شهرياً (تساوي 46.800.000 دينار).. بإضافة راتب الحماية الشخصية، وعددهم (30) شخصاً، وكذلك مصروفات الطعام والإيفادات.

اذاً شهريا يبلغ مجموع رواتب الأعضاء مع حماياتهم 11.000.000 أحد عشر مليون دولار، وخلال سنة واحدة مجموع الرواتب يساوي 132.000.000 مائة واثنان وثلاثون مليون دولار، وخلال دورة برلمانية واحدة سيدفع البلد للبرلمانيين ما مجموعه (528.000.000) خمسمائة وثمان وعشرون مليون دولار. يضاف إليها رواتب رئيس البرلمان ونائبيه.. (وفق رواية رئيس هيئة النزاهة رحيم العكيلي) حوالي 164,000 ألف دولار شهريا، وخلال أربع سنوات تصل إلى 7.872.000 مليون دولار.. ومليون دولار شهريا مصاريف شهرية لكل من هذه الرئاسات الثلاث.. بهذا يكون المجموع الكلي هو 583.387.000 مليون دولار..

وفي ميزانية 2010 تم كشف النقاب للمرة الأولى عن "مقدار تخصيصات الرئاسات الثلاث للجمهورية والحكومة ومجلس النواب حيث بلغت حوالى 831 مليون دولار".

ويتقاضى عضو البرلمان بمفرده سنوياً (360.000) ثلاثمائة وستون ألف دولار.. وفي خلال دورة برلمانية مجموع رواتبه (1.440.000) مليون واربعمائة وأربع واربعون ألف دولار.

واذا اضفنا الحمايات لا يكفي كل انتاج حقول مجنون من النفط خلال سنة كاملة لتغطية رواتب البرلمانيين لدورة واحدة.. ألف عافية للساهرين على مصالح الشعب المَقْرُود !!

بالله عليك ألم يكن هذا المبلغ ميزانية دولة ؟!.. تصورْ أن ميزانية وزارة التعليم العالي والبحث العلمي التي  تشرف على أكثر من عشرين جامعة لعام 2009 بحدود 200 مليون دولار..

ومن المشين والمخجل أن يخصصوا 7500 دولار شهريا كميزانية لوزارة شؤون المرأة !.. وهو مبلغ لاتقبل به زوجاتهم لشراء هدايا في رحلاتهن المتكررة للخارج..

"مَتَاعٌ قَلِيلٌ ثُمَّ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَبِئْسَ الْمِهَادُ"..."

 

ب- رواتب المتقاعدين من النواب

إن الواحد منهم يحمل في الداخل ضده.. لولا عشقي للنخلة وأرضها لكفرت بالوطن.. أولئك أعداؤك يا وطني.. وهذا النائب أو الوزير أو الحاكم المتخم بالصدف النفطي.. تكرش حتى عاد بلا رقبة.. تلاقفوها كالكرة.. وأصبحت كمن (يأكل بين عميان).. وصارت حديث الشارع..

1- وفق مصادر من (القائمة العراقية) أن راتب إياد علاوي التقاعدي هو بنحو 336 مليون دينار سنويا (300 ألف دولار تقريباً).. وإن مرتب خلفه إبراهيم الجعفري مماثل.

2- إن تقاعد رئيس البرلمان السابق محمود المشهداني هو 40 ألف دولاراً شهريا (نحو 480 ألف دولار سنويا).. مع إحتفاظه بمائتي من أفراد حمايته.. في ضوء صفقة لقاء قبوله التنحي عن منصبه.. والمشهداني لم يخدم سوى تسعة عشر شهراً ( آيار 2006 - كانون الأول 2008)، ولقد تم تشريع قانون خاص له (الشرق الأوسط اللندنية العدد 1100 في 9/1/2009).. وفي (لقــاء مع الحـــــره الجمعة 12 أكتوبر2007) سُئل فيما إذا ساوم على استقالته طلب مبلغ راتب تقاعدي قدره 40.000.000 دينار شهريا.. - (وهذا ما أكده النائب راوندوزي حيث قال أن راتب المشهداني 40 الف دولار شهرياً) (حوالي 46.800.000 دينار) - .. فقال: "إن الأموال التي نستلمها هكذا هي ليست لنا حقيقة فهي رواتب الحمايات التي نسلمها ونوزعها عليهم بواقع 500.000 دينار.. والرئاسات الثلاثة مخصص لها 60 فرد حماية نحن نستلمه ونوزعها على الحمايات وتحسب علينا راتباً نحن نستلمه"..

وأضاف المشهداني "هناك من هو موجود بالعملية السياسية من يساوم بمليارات وملايين الدولارات على حساب أبناء المجتمع العراقي.. وهناك نواب صرحوا عن رغبتهم في الخروج.. وهناك صرحوا بمعاداتهم للعملية السياسية.. وهناك ابدوا عجزهم.. وهناك ابدوا رغبتهم للإستقاله"..

مقابل هذا الراتب الخيالي المستخرج من دم الفقراء.. معلمة أمضت (25) عام في التدريس الإبتدائي تتقاضى (160) دولار في الشهر كراتب تقاعدي. ولقد صدق محمود المشهداني فيما كتبه في جريدة الشرق الأوسط اللندنية بتاريخ 16/4/2010، حيث كتب (فقد بتنا جميعا شبعى وأهلنا في الجوع، ولم نؤثر على انفسنا في الخصاصة وغير الخصاصة ، فكان فقراء العراق الخاسر الأكبر من قبل ومن بعد).. وليعلم هو واحد من الذين جوعوا الشعب ومن الذين لا يستحقون هذا الراتب...

3- حصل أعضاء (الجمعية الوطنية) التي كان عمرها عشرة أشهر فقط على لقب برلماني سابق.. ومن لم يواصل المشوار في مجلس النواب يتقاضى الآن راتباً تقاعديا..

4- وقد أكد القيادي في تجمع الشبك حنين القدو في 2/5/2010 أن "هيئة رئاسة البرلمان لن توافق على عقد جلسات طارئة لكونها ستحرم من مبلغ التقاعد والبالغ (35.000) ألف دولار أمريكي وهذا المبلغ يعطى لرئيس البرلمان ونائبيه"..

5- وقد ذكرت أن مجلس النواب خصص للمتقاعدين (مجازاً) منهم راتباً تقاعدياً حوالي عشرة ملايين دينار (9.600.720) مدى الحياة.. أي ما يعادل راتب (16) ستة عشر أستاذاً جامعياً أفنى عمره في الدراسة والتدريس.. وما يعادل راتب (54) مواطن عراقي متقاعد بالحدود الدنيا للراتب التقاعدي، أفنى عمره في خدمة الدولة واستحق راتبه التقاعدي وفق القانون وأصولياً.

6- وفي مقابلة مع حيدر العبادي في قناة البغداية بتاريخ 29/7/2010 "أكد أن 80 % من الراتب سيشمل أيضاً تقاعد أعضاء مجالس المحافظات ومجالس البلدية والأقضية والدرجات الخاصة، حتى لو خدموا أشهراً أو سنة".."نُمَتِّعُهُمْ قَلِيلا ثُمَّ نَضْطَرُّهُمْ إِلَى عَذَابٍ غَلِيظٍ"..

لماذا تحاربون "الحواسم" ممن استولى على عشرين متراً ليبني لصغاره الستة الجياع صريفة من طين ؟ ولِمَ تشكيل لجان للنزاهة ؟.. كيف لا يتجاوز الفقير عندما يرى ساسته ونوابه بهذا البذخ ؟؟.

هؤلاء يا وطني المغدور.. رابطة حرامية بغداد .. عصابة تفليش العراق طابوقة طابوقة.. أقزام فرهود العراق.. يحاولون أن يحرروا لك شهادة وفاة.. ولكن هيهات هيهات .. يقول شاعرنا عبد الرزاق الربيعي من منفاه في مسقط:

"عندما تعود إلى الوطن‏

لا تعد بجسدك كله

لكي لا تخطفه موجة سوداء

بل أترك روحك

تذهب وحدها

إلى هناك

لكي لا تفقدها للأبد

في وطن

أراد أن يتحرر

‏وأرادوا أن يحرروا له

شهادة وفاة"

الويل لك يا شعب إن لم تنتفض على ثلّة ٭ يريدون أن يستخدموك حماراً لتمرير إدعاءاتهن في بيع الوطنية.. بحجّة حجم الأخطار!!.. والمسؤولية الملقاة على عاتقهم !!.. وخدمة الصالح العام !!

عجيب أمور غريب قضية..العراق عظيم بشعبه وأرضه.. وليس هؤلاء هم نهاية المطاف..

 

الدكتور جاسم العبودي

في 19/9/2010

j-am12345@hotmail.com

 

 

تنويه / صوت اليسار العراقي لا يتحمل بالضرورة مسؤوليّة جميع المواد المنشورة .. ويتحمل الكُتّاب كامل المسؤولية القانونية والأخلاقية عن كتاباتهم

 

|  الصفحة الرئيسية | [2]  [3] [4] | أرشيف المقالات | دراسات | عمال ونقابات | فنون وآداب | كاريكاتير  | المرأة | الأطفال | إتصل بنا

 

جميع الحقوق محفوظة   2009 صوت اليسار العراقي

Rahakmedia - Germany

 

 

 
 

 

لا

للأحتلال